لجأ عاطل مصري إلى حيلة غريبة في استخرج شهادة وفاة لنفسه، ليتمكن من الالتحاق بفريق كرة قدم من خلال استخراج شهادة ميلاد جديدة أصغر سنا.

وفي التفاصيل.. تلقى قسم شرطة الخليفة بالقاهرة بلاغاً من ربة منزل ومقيمة بمحافظة الغربية، بقيامها باستخراج شهادة تفيد بوفاة زوجها آدم محمود يوسف، عاطل، من مصلحة الأحوال المدنية، بناءً على طلبه على غير الحقيقة لكونه على قيد الحياة.

وتمكنت الجهات الأمنية من ضبط المتهم وبحوزته بطاقة رقم قومي باسم أدهم عادل محمود، طالب، تحتوي على صورته الشخصية، وبمواجهته اعترف باتفاقه مع أحد موظفي مكتب صحة البساتين بالقاهرة، على التلاعب بالدفاتر وإثبات وفاته وتسنينه وقيده باسم آخر يبلغ من العمر 16 سنة، حتى يتسنى له الالتحاق بفريق كرة قدم تحت 17 سنة مقابل مبلغ 5 آلاف جنيه، وخشية افتضاح أمره طلب من زوجته استخراج شهادة الوفاة باسمه الأصلي.

وبمواجهة المتهم اعترف بارتكاب الواقعة بالاشتراك مع آخرين من زملائه بمكاتب الصحة.