الرئيسية 3 الرجل والمرأة 3 ماذا نعني بالمسامحة بين الزوجين؟

ماذا نعني بالمسامحة بين الزوجين؟

حياتنا الزوجية منكهةٌ بالعديد من الخلافات والمشاحنات، كبيرةً كانت أم صغيرة، وكل زوجين على هذا الحال، لكن أجمل ما في هذه الخلافات أنها على الأغلب لا تدوم إلى شمس نهار آخر، فوجود الطرفين تحت سقف واحد، واجتماعهما آخر الليل على سرير واحد، لا يسمح لأي خلاف بأن يستمر أو يدوم، وسرعان ما يبادر احدهما إلى مصالحة الآخر ومسامحته، لكن ما الذي تشمله هذه المصالحة؟ وماذا نعني بالمسامحة الزوجية؟ مفهوم واسع لا بد أن يشمل بحسب مجلة “أنا زهرة”، على العديد من التفاصيل التي تندرج تحت مفهوم المسامحة، فما هي؟

أول شيء لا بد أن تشمله المسامحة بين الزوجين هو أن ينسى كل منهما ما بدر من الآخر، وأن لا تكون المسامحة فرصةً للعبث بالماضي وتفتيح الأبواب المغلقة التي تم طيها منذ سنواتٍ ربما، فإذا أردت أن تصالح الشريك إنسا كل شيء ولا تتبع له في ما مضى، فمن الممكن أن تظهر غلطة ما تعيد الخلاف أو تشعله أكثر مما هو عليه، وفي المقابل، فالطرف الآخر يترتب عليه الشيء ذاته، ولا بد أن يلتزم عدم ذكر الماضي والعبث في طياته، وأن يصبح الحب هو الدافع الرئيس لبقائكما سوياً، وأن لا يشعر أي منكما بالذنب تجاه الآخر أو يحمله العتب والملامة.

كما يعني التسامح ولادة قصة علاج وتصافي للنفوس فيما بين الشريكين، فكل واحد منكما يجب عليه أن يبحث عما يسعد الطرف الآخر ويريحه، فأن تسامحي زوجك، يعني أن تحضري له الطعام بنفسك، وتقومي بتجهيز الحمام له، وتعطري ملابسه، وأن تسامح زوجتك يعني أن تشاطرها وجبة الغداء، وأن تساعدها ولو بشكلٍ بسيط في الأعمال المنزلية، وأن تأخذها في نزهة ولو قصيرة للترويح عن نفسكما.

كما أن التسامح يجب أن يشمل الفرح والسرور والضحك، وأن نلغي الحزن والحقد والكآبة، اخرجا معاً، ادعيا الأصدقاء إلى المنزل وأقيما سهرة لطيفة، أشعلا الشموع، امسحا الدموع، وأوقدا الحب فيما بينكما، هذا هو معنى التسامح، أن لا تغمض عين أحدكما وفي قلبه أي أسى تجاه شريكه الذي يشاطره السرير والغطاء.

عن mno3-news-2