الرئيسية 3 منوعات 3 كيف يستغل الناجحين عطلة نهاية الأسبوع؟

كيف يستغل الناجحين عطلة نهاية الأسبوع؟

ماذا تفعل في عطلة نهاية الأسبوع؟ سؤال يراه البعض غبياً؛ ذلك لأن العطلة تعني العطلة أي عدم اخذ استراحة من كل شيء والبقاء في البيت من غير ممارسة أي عمل، وقضاء غالب النهار في النوم أو مشاهدة التلفاز، لكن هل تعلم أن هذه تسمى عند الناجحين فوضى… نعم فالوقت هو الوقت في أهميته أينما كان وأينما ذهب ومهما اختلفت الأيام والأشخاص، ولا بد من استغلاله في كل ما هو نافع ومفيد، فالعطلة هي الوقت الأفضل للتخطيط لنجاحات باقي أيام الأسبوع، إذن دعونا نتعلم وبحسب موقع “ثقف نفسك”، على أهم النقاط التي يركز عليها الإنسان الناجح في حياته في عطلة نهاية الأسبوع.

أول شيء يجب التمسك به في العطلة الأسبوعية هو الاستيقاظ باكراً، فهو بداية اليوم الناجح، صحيح انك لن تضطر إلى القيام بالروتين اليومي من تجهيز نفسك للعمل، لكن أن تستغل اليوم منذ بدايته حتى ولو في الجلوس إلى عائلتك، فهذا يعني انك تهتم بالوقت وهذا دليل بداية النجاح في سير حياتك كاملاً.

بعد أن تحتسي فنجان القهوة الصباحي برفقة زوجتك حاول أن تضع برنامج معين لقضاء يوم العطلة، ولا تدعه يذهب هباءً، وهذا البرنامج، من الضروري أن تشرك به أفراد الأسرة الذين انشغلت عنهم طوال الأسبوع، فحان الوقت لتخصيص يوم لهم، أو لنفسك بوجودهم، مثلاً خطط لنزهة قصيرة، أو عمل مهمة مؤجلة من أعمال الصيانة للمنزل، أو السيارة، أو حتى خطط لزيارة الأهل أو الأصدقاء مساءً.

نعود ونركز على ضرورة التواصل مع الأسرة والأصدقاء في نهاية الأسبوع، فهي الفرصة الوحيدة للاجتماع بهم بشكل فعلي، والاطمئنان عن أحوالهم، فمثلاً الاتصال بالوالدين ودعوتهم لقضاء يوم في منزلك هو أمر جميل جداً أو التوجه لقضاء يوم برفقتهم مع الأسرة، كذلك الاتصال بصديق لم تتواصل معه منذ فترة سيكون بداية لإعادة التواصل بينكما وتبادل الأحاديث والاطمئنان عن الأحوال، وكل هذه الأمور يصعب القيام بها خلال أيام العمل لضيق الوقت وعدم التفرغ.

لا تجعل الإجازة للأسرة والأصدقاء فقط، فلنفسك عليك حق؛ حيث يمكن أن تذهب إلى النادي لممارسة بعض الهوايات، كما يمكن التنزه برفقة صديق أو الأسرة، التخطيط لعشاء رومانسي مع زوجتك مساء خارج المنزل، ممارسة بعض الهوايات في المنزل كالرسم مثلاً الجري، ري الأشجار وتقليمها، كل هذه الأمور تجعلك تستمتع بالإجازة ولا تذهب من غير فائدة.

كذلك عليك استغلال جزء من الإجازة لتجهيز مهامك يوم الأحد؛ حيث يعرف الناجحون أنهم يحتاجون إلى بداية الأسبوع في العمل بهمة عالية ونشاط وهذا لن يتأتي إلا بوضع بعض الملاحظات المريحة التي تبدأ بها العمل والذي يجعلك أكثر راحة أن تقوم بترتيب المهام التي تقوم بها في اليوم السابق لكي ترتاح في بدايته وتصبح أكثر نشاطاً، فالبداية الصحيحة بالتأكيد ستنتهي نهاية صحيحة.

التأمل والتفكير قد يكونان من الأمور التي لا تتاح لك خلال العمل، فلما لا تقوم بهما في أيام الإجازة، خصص وقتاً للتأمل والتفكير بهدوء، يمكن أن تمارس اليوغا، أو تعيد ترتيب بعض المسائل الشائكة في حياتك، اجلس مع نفسك حاورها ماذا تريد؟ وما هي خططك للمستقبل؟ من أين تبدأ؟ ولا باس في أن يشارك شريك العمر في ذلك لتجدا حلولاً مشركة ونافعة لكما.

لا تكن أناني، فكر في الخير للغير، أنت إنسان عاقل راشد، يملك الوقت ويملك الطاقة، قد لا تملك المال الكافي، لكن هذا لا يمنع من بذر الخير في مناحي عديدة، اذهب للجمعيات الخيرية، لا تتبرع بمال بل تبرع بجهود، اذهب للمسجد وقم بتنظيفه، اجمع أهل الحي لتنظيف الشوارع التي تحيط بمكان السكن، خذ أبنائك وقم بتقليم أشجار الحديقة العامة وتنظيفها، إذا كنت تعرف شخصاً مسناً توجه اليه واقضي له حاجياته التي لا يتمكن من القيام بها…. كل هذه الأمور تنمي الحب لديك، والاحترام في نفوس الآخرين، وهذا الدافع هو الأقوى للوصول إلى النجاح.

عن mno3-news-2