الرئيسية 3 منوعات 3 شركة تبغ تسحب إعلانًا يشبه الأفارقة بالقرود

شركة تبغ تسحب إعلانًا يشبه الأفارقة بالقرود

ظهرت ملصقات في جميع أنحاء كوريا الجنوبية تظهر فيها قرود سوداء معلنة أن “أفريقيا قادمة”، كجزء من حملة لتسويق علامة جديدة من السجائر. إلا أن KT & G، أكبر شركة تبغ في كوريا الجنوبية، أعلنت أنها سوف تسحب الحملة الإعلانية بعد اتهامات بالعنصرية، لأنها شبهت الأفارقة الذين يصنعون السجائر بالقردة.
عديم الاحساس ثقافيًا
انطلقت حملة انتقادات على نطاق واسع من قبل الجمهور عبر الإنترنت، الذين اعتبروا انه من المخجل والعنصري تشبيه القرود بصناع السجائر الأفارقة.
وكان لهذه الإساءة أصداء واسعة، طالت الجهات الرسمية ايضًا، ولم تقتصر على المواقع الالكترونية، إذ أصدر تحالف التحكم الأفريقي بيانًا يدعو لسحب الحملة الإعلانية، قائلًا: “نشعر بالإهانة عميقًا من قبل إعلان KT & G الوقح والمقزز، الذي يستخدم الصور الساخرة، فهذا الإعلان عديم الإحساس ثقافيًا على الأقل”.
وأضاف البيان: “الاستهزاء بأفريقيا لبيع منتج يسبب الموت والمرض أمر غير مقبول، ونحن لن نقبل بأن  تستغل شركات التبغ أفريقا بهذه الطريقة”.
الحملة فقط
نتيجة لذلك، اعتذرت الشركة وعبرت عن ندمها الشديد، مشيرة إلى أنها ستسحب الإعلانات لتبديد المخاوف من النزعة إلى العنصرية. وقال متحدث باسم الشركة: “لم يكن لدينا أي نية للإساءة إلى أي شخص، فقد اخترنا القرود لأنها حيوانات مرحة، وتذكّر الناس بأفريقيا”.
لم يقتصر هذا الأمر على الحملة الإعلانية فقط، فقد طبع على علبة السجائر نفسها صورة اثنين من القرود يعملان على تحميص أوراق التبغ وتجفيفها بالطريقة الافريقية التقليدية. إلا أن الشركة اعتبرت أن غلاف علبة السجائر ليس مسيئًا أو عنصريًا، وبالتالي لن تغيره، وستكتفي بإلغاء الحملة الإعلانية فقط

 

عن mno3-news-3