شرطة دبي ذات الشهرة العالمية، ابتكرت طريقة نادرة للتوعية من مخاطر السرعة في طرقاتها، حيث عمدت إلى مكافأة المخالفين، بدل معاقبتهم.

وضمن فعاليات حملة “السرعة القاتلة”، صرح مدير الإدارة العامة للمرور في شرطة دبي، العقيد سيف مهير المزروعي أن الإدارة أعدت مفاجآت لمخالفي السرعة في الإمارة، حيث سيتم اصطحاب المخالفين إلى 4 خيام رئيسية، وهناك، سيتم تقديم عدد من الهدايا الرمزية لهم، بدلاً من تحرير المخالفات المالية ضدهم أو اتخاذ إجراءات تعسفية أو قانونية ضدهم، بحسب ما نشر “البيان” الإلكتروني.

ولن تكتفي الإدارة بذلك، بل ستقوم بعرض عدة مقاطع مصورة أمامهم لتشرح مدى خطورة السرعة، وتأثيرها على المجتمع.

وأوضح العقيد أن الهدف من الحملة هو توعية المواطنين، لا عقابهم، وتوصيل رسالة إلى مستخدمي الطريق مفادها أن شرطة دبي تهتم بحياتك وسلامة الآخرين، لافتاً إلى أن الخطوة حققت نتائج إيجابية وأبدى الكثير من الأسر سعادته بالأسلوب المبتكر وحرصوا على توجيه النصح لأبنائهم الذين على وشك الحصول على رخصة القيادة.

ونجحت الحملة بالفعل، وفي ظرف أسبوعين فقط، في التعامل مع10 آلاف شخص من الذين دعتهم الإدارة العامة للمرور إلى خيام تابعة للإدارة في مناطق مختلفة، لتزويدهم بجرعة توعية مكثفة.