الرئيسية 3 غرائب 3 العالم العربي 3 دروس صيانة سيارات عقوبة الطلبة المشاغبين

دروس صيانة سيارات عقوبة الطلبة المشاغبين

في محاولة للاستفادة إيجابيا من عقاب الطلبة، ابتكر معلم في الشارقة بالإمارات عقوبة غير تقليدية لمساعدة الطلبة على التوقف عن الشغب والسلوكيات السلبية في المدرسة وذلك بإخضاعهم لدورس عملية في ميكانيكا السيارات.

وذكر “يعقوب الحمادي”، المعلم في مدرسة الشهباء للبنين، أن العقوبات المتعارف عليها لا تساعد كثيرا في تقويم سلوك الطلبة، ما دفعه للاتفاق مع الطلبة أن من لا يلتزم بقواعد وقوانين المدرسة سيتعلم شيئا يحبه مثل إصلاح المحركات وصيانة السيارات، بحسب موقع “سنيار”.

وأشار “الحمادي” أن الطلبة جذبتهم الفكرة خاصة أنهم يحبون السيارات ويحلمون بقيادة سيارة ملكهم، مضيفا أنه حاليا يدير فصولا لتعليم أساسيات ميكانيكا السيارات وإصلاحها في أوقات النشاطات المفتوحة بالمدرسة مثل أوقات الفراغ والقراءة والرياضة.

وقد نجحت تلك الطريقة في المدرسة حيث قل الشغب فيها والعديد من الأطفال المعتادين على السلوكيات السيئة أصبحوا منتظمين بشكل كبير وأكثر تركيزا في دراستهم وتعلم ميكانيكا السيارات.

ويمنح “الحمادي”، الذي لديه اهتمام كبير بالسيارات وإصلاحها، الطلبة الذين يتراوج عمرههم ما بين 12 إلى 17 عاما، دروسا أولية حول كيفية صيانة السيارات وإصلاح أعطالها، موضحا أن معظم خبراته حصل عليها من قضائه لوقت فراغه في المناطق الصناعية في الشارقة والتحدث مع مهندسي السيارات والمختصين في ميكانيكا السيارات هناك.

وحاليا يدّرس “الحمادي” الميكانيكا لـ25 طالبا ويعلمهم كيفية تغيير الإطارات والتحقق من مستوى الوقود والماء فيها، ما ساعد أحد الطلبة في معاونة أبيه لتغيير إطار سيارته الأسبوع الماضي.

ويخطط المعلم في المستقبل تعليم الطلبة كيفية شراء وبيع السيارات والتأكد من مدى سلامتها وما إذا كانت تعرضت لحادث وأعيد طلائها وتأثير ذلك على سعرها، مؤكدا أن الأمر سيفيدهم في المستقبل بشكل كبير.

عن mno3-news-1