الرئيسية 3 غرائب 3 العالم 3 “الانتحار الرحيم”.. قانون صنع خصيصا لفتاة بلجيكية وهذا هو السبب !

“الانتحار الرحيم”.. قانون صنع خصيصا لفتاة بلجيكية وهذا هو السبب !

قد تؤدي الكآبة الشديدة أو المعاناة الطويلة مع المرض الى رغبة المريض بالموت وانهاء حياته خصوصاً عندما يفقد الأمل بالشفاء والعودة الى حياته الطبيعية، وتتكرر العديد من الحالات التي يطلب بها المريض من الأطباء المشرفين على حالته أن ينهوا حياته ويدعوه يرقد بسلام، ولكن لا تسمح بعض الدول بما يعرف بالقتل الرحيم، فان هولندا هي الدولة الأولى التي سمحت بهذا الاجراء وبلجيكا هي الثانية .

اذ وافقت الهيئات الصحية في بلجيكا على طلب فتاة في منحها الحق بانهاء حياتها بيدها، على الرغم من أنها لا تعاني من أي مرض عضال ولا يوجد سبب وجيه لهذا الطلب فقد كانت “لورا” تعاني من الاكتئاب فقط ولكن لفترة طويلة دامت في مرحلة الطفولة ومرحلة المراهقة.

وبحسب صحيفة ديلي ميل البريطانية، وافق الأطباء المشرفين على لورا البالغة من العمر 24 عاماً على طلبها في الحصول على ابرة قاتلة، بعد تواجدها في المصحات النفسية منذ 3 سنوات، حاولت خلالها الانتحار مراراً وتكراراً ولكن دون أن تفلح، لذلك ظنت أن الحل الوحيد هو طلب الموت بشكل رسمي.

وكشفت لورا لمصادر صحفية أن الموت هو ليس اختيارها وان كان لديها خيارات أخرى ستختار العيش، عيش حياتها يمكن تحمّلها.

وكانت بلجيكا قد سمحت بالقتل الرحيم عام 2002، لتكون ثاني دولة في العالم تسمح بهذا الاجراء بعد هولندا، وبحسب القانون في بلجيكا يمكن للأطباء انهاء حياة مريض اذا أكد بارادته وبرغبة منه أنه يريد مفارقة الحياة وفي حال كان يعاني مرض عضال أو ألم لا يحتمل .

عن mno3news

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *