الرئيسية 3 منوعات 3 إيراني يظل حياً بعد إعدامه والسلطات ترفض إعادة تنفيذ الحكم

إيراني يظل حياً بعد إعدامه والسلطات ترفض إعادة تنفيذ الحكم

أعلن وزير العدل الإيراني، أنه “ليست هناك ضرورة” لإعادة إعدام إيراني ظل حياً بعد تنفيذ حكم الإعدام فيه، وكان محامون قد طالبوا بعدم تنفيذ حكم بإعدام الرجل مرة أخرى بعد العثور عليه حياً في المشرحة إثر تنفيذ حكم الإعدام فيه، ودعت منظمة العفو الدولية السلطات الإيرانية إلى عدم إعادة شنق رجل يُدعى علي رضا، حُكم عليه بالإعدام بعد إدانته بتهمة تهريب مخدرات.

وحسب هيئة الإذاعة البريطانية “بي بي سي”، نقلت وكالة أنباء الطلبة “إسنا” الإيرانية عن وزير العدل مصطفى بورمحمدي، قوله إن إعدام علي رضا مرة أخرى سيكون له تأثير سلبي في صورة إيران.. وكان قد نقل عن مسؤول إيراني تأكيده أنه سيتم إعدام الرجل مرة أخرى.
ولا توجد سيطرة مباشرة للحكومة الإيرانية على السلطة القضائية التي تملك القرار بشأن إعادة إعدام علي رضا.
وإيران من بين الدول التي يوجد بها أعلى معدلات إعدام في العالم.
وكان قد عُثر على علي رضا، 35 عاماً، حياً في مشرحة بعد شنقه في سجن في مدينة بوجنورد شمال شرقي إيران الأسبوع الماضي.
وقالت تقارير إن عملية إعدامه استمرت 12 دقيقة أكد بعدها أحد الأطباء أنه مات بالفعل.. غير أنه عندما ذهبت أسرة علي رضا إلى المشرحة لتسلُّم جثمانه في اليوم التالي لشنقه، وجدته يتنفس، فنُقل إلى مستشفى حيث ظل تحت مراقبة حرّاس مسلحين.
ولا تتوافر معلوماتٌ بشأن حالة علي رضا، غير أن وكالة “إسنا” قالت الإثنين إنه راح في غيبوبة.

عن mno3-news-1