الرئيسية 3 الرجل والمرأة 3 إلى أي مدى يحدد ترتيبك مصيرك العاطفي؟!!

إلى أي مدى يحدد ترتيبك مصيرك العاطفي؟!!

يبدو الأمر غريباً أن نقرن مصير حياتنا العاطفية بترتيبنا بين الإخوة، فما الفرق إن كنت الأكبر أو الأصغر أو في الوسط؟! تعالوا نتعرف على رأي الدراسات البحثية حول هذا الأمر…

برهنت أحدث الدراسات أن ترتيب ولادتكِ في العائلة لها تأثير قوي على فرصة عثوركِ على الحب بالإضافة إلى نجاح أو فشل علاقاتكِ العاطفية في المستقبل، فإذا كنتِ الشقيقة الكبيرة وأول طفل في العائلة، فأنتِ الأكثر حظاً بنسبة 10%، لأن العثور على الحب لن تكون عملية صعبة أو مستحيلة. أما الأطفال الذين لا أشقاء لهم فهم الأسوأ حظاً، لأنه بالنسبة للدراسة، فرصة الوقوع في الحب والزواج من الشريك لا تتخطى الـ 0.5%.

وإذا كنتِ الشقيقة الثانية أو الثالثة في عائلة تتألف من 4 أخوات، فإن حظوظكِ في العثور على الحب ليست مستحيلة، ولكنها ضعيفة جداً مقارنةً بشقيقتكِ الكبيرة. أما إذا كنتِ آخر العنقود فعليكِ البحث مطولاً كي تجدي الرجل المناسب، إذ أن فرصتكِ لا تتعدى الـ 4%.

أما السبب وراء عثور الأخت الكبرى على شريك حياتها باكراً في حين أن شقيقاتها يجب أن يبحثوا كثيراً لإيجاده فهو حس المسؤولية الذي يظهر في شخصيتها وتصرفاتها، في حين أن غيرة شقيقاتها والشعور بأنهن مهملات من قبل الوالدين تنعكس سلباً على شخصيتهنّ مّا يسبب النفور للشريك.

عن mno3-news-2