الرئيسية 3 منوعات 3 أميركيان يمضيان 73 يوماً تحت الماء

أميركيان يمضيان 73 يوماً تحت الماء

حطم استاذان جامعيان الرقم القياسي لاطول فترة مكوث تحت الماء ببقائهما 73 يوماً في فندق تحت الماء قبالة ارخبيل كيز في فلوريدا (جنوب شرق) في محاولة للفت الانتباه الى حماية المحيطات. وقالت جامعة “روان ستايت كوميونيتي كوليدغ” في تينيسي حيث يعمل بروس كانتريل وجيسيكا فاين، على موقعها الالكتروني “خرجا من المياه بعد 73 يوما وساعتين و34 دقيقة”. وكان كانتريل (63 عاما) وفاين (25 عاما) نزلا في الثالث من تشرين الاول (اكتوبر) الى فندق “غولز انديرسي لودغ”، الواقع على عمق ثمانية امتار في بحيرة كي لارغو الشاطئية وخرجا منه الاثنين. وكان الرقم القياسي السابق سجله الاميركي ريتشارد بريسلي الذي بقي 69 يوما تحت الماء من ايار (مايو) الى تموز (يوليو) 1992 قبالة شواطئ كي لارغو ايضا. واعطى الاستاذان من هذا الفندق دروسا اسبوعية حول استكشاف البحار والمحافظة عليها مع استضافتهما ايضا علماء وخبراء من بينهم رائد الفضاء الاميركي باز الدرين وهو الرجل الثاني الذي وطأ ارض القمر. وقالت جامعة روان ستايت ان الاختبار شكل “تجربة تربوية فريدة من نوعها”. واتت هذه التجربة بعد مهمة عالم الميحطات فابيان كوستو الذي امضى في حزيران (يونيو) الماضي 31 يوما في مختبر تحت الماء قبالة شواطئ فلوريدا مع علماء اخرين، تكريما لجده المستكشف الفرنسي الشهير جاك ايف كوستو الذي توفي العام 1997، والذي بقي 30 يوما تحت الماء.

عن mno3-news-1